زواج

شروط عقد الزواج عند المسلمين ومتى يكون عقد الزواج باطل

شروط عقد الزواج عند المسلمين ومتى يكون عقد الزواج باطل. وكل ما يخص أركان عقد الزواج فى الإسلام سوف نتكلم عنه بالتفصيل عبر زواج مجانى، ومن المعروف ان عقد الزواج عند المسلمين له العديد من الأحكام التى لا يصح الزواج بدون توفرها، ولهذا السبب سوف نوضح لكم شروط عقد الزواج عند المسلمين من خلال هذه المقالة.

شروط عقد الزواج

عند الحديث عن شروط عقد الزواج نجد انه يعتبر عقد الزواج أو كما يعرف بعقد النكاح من أقدس العقود عند المسلمين، هذا العقد تم عمله فى الأساس من أجل وضع قواعد تنظيم العلاقة بين البشر. وللتأكيد على حرمة استحلال الفروج إلا بالزواج الشرعى، فمنذ لحظة كتابة عقد الزواج أصبحت المرأة حلال لزوجها ويمكنه الاجتماع معها بمفردهم.

وذلك عكس مثلاً عقد الطلاق والذى عند كتابته تحرم المرأة على طليقها ولا يحل لهما الاجتماع بمفردهما فى مكان واحد، وهناك مجموعة من شروط عقد الزواج عند المسلمين التي لا يصح كتابة عقد الزواج دون توافرها بالكامل.

وتعد من اهم شروط عقد الزواج فى الاسلام ما يلى:

  1. الإيجاب والقبول من الطرفين.
  2. المهر.
  3. خلو المرأة من موانع الزواج الشرعية.
  4. شرط وجود الولي في الزواج

الجدير بالذكر ان الفقهاء قد اختلفوا فيما بينهم على شروط عقد الزواج، لكن بخصوص الأربعة شروط السابقة فهى من الشروط الاساسية فى العقد والتى اتفقوا عليها.

وفيما يلى توضيح الشروط الاساسية السابقة بالتفصيل:

الإيجاب

معناه قبول الزوج أو الزوجة أو وليها أو الوكيل عنهما للزواج من الطرف الآخر، والقبول معناه ما يصدر من العاقد ويتحقق فيه القبول والايجاب بالقول او اللفظ، بمعنى ان يقول بعض العبارات التى تظهر قبولها للزواج من الشريك الآخر.

المهر

ويعد المهر الركن الثانى من أركان كتابة العقد، بل يعتبر من أهم شروط عقد الزواج عند المسلمين والدليل على ذلك من القرآن والسنة، وذلك يدل على أنه شرط واجب ولابد منه ولا يصح بدونه.

والعاقدان المقصود بهم طرفى العقد ألا وهم الزوج والزوجة أو الرجل والمرأة فكل منهما ركن مستقل بذاته، فلا يمكن أن ينعقد الزواج بأحدهما فقط دون موافقة وتواجد الطرف الآخر.

خلو المرأة من موانع الزواج الشرعية

ويشترط في المرأة أن تكون خالية من موانع الزواج الشرعية، فلا يصح أن تكون متزوجة بغيره او تكون مرتدة عن الإسلام أو تعتنق دين غير سماوي مثل المجوسية والوثنية وغيرها.

كما نرشح لك معرفة مزيد من التفاصيل عن شروط الزواج العرفى 6 وكيفية اثبات صحة العقد.

شرط الولي في الزواج

الاسلام شرع شرط الولي من اجل صيانة حقوق المرأة، وحفاظا على تكافؤ الحياة بين الزوجين، وصولاً الى ان تستقر الأمور بعد ذلك بينهم، وتجد الفتاة من يشاركها في حل مشاكلها التي قد تقع فيها يعد الزواج.

ولذلك يجب استشارة البنت من قبل الولى قبل اعطاء المتقدم لخطبها كلمة ووعد بالزواج، ويجب ايضا احترام رغبة الفتاة سواء بقبول الزواج او رفضه.

بطلان عقد الزواج

الحالات التى يعتبر فيها عقد الزواج باطل، ومنها ما يلى:

  • أن تكون المرأة سبق لها الطلاق من نفس الرجل الذي يريد الزواج منها ثلاث طلقات، ولم تتزوج زوج غيره بعد طلاقها.
  • أن يكون الرجل متزوج من أخت المرأة التى يسعى للزواج منها وهذا الأمر يبطل عقد الزواج.
  • فى حال عدم توافر الشهود على عقد القران او عقد الزواج.
  • عدم توافر الولى خاصة اذا كانت الفتاة بكر ولم يسبق لها الزواج، ففى الإسلام يعتبر وجود الولى من أهم شروط صحة عقد الزواج ولا يصح عقد الزواج بدونه طالما أن العروس عزباء ولم يسبق لها الزواج.
  • اذا كانت المرأة متزوجة بزوج آخر غير الذي تكتب العقد حاليا معه ” المرأة على ذمة رجل أخر “، ومن أقدم على هذا الزواج أو ساعد عليه مع علمه أن هذه المرأة لا تزال فى عصمة رجل أخر فهو آثم إثمًا عظيماً.
  • إذا كانت الزوجة عبده والزوج حر ” العبودية انتهت فى الزمن الحالى “.
  • إذا كانت المرأة من أحد محارم الرجل الذى يرغب فى الزواج منها.
  • وفى حال إذا كانت المرأة في فترة العدة من طلاقها السابق.
  • إذا كانت المرأة هى الزوجة الخامسة للرجل الذى يسعى للزواج منها وعلى ذمته حاليا أربعة نساء أخريات.
  • لا يجوز إتمام عقد الزواج أثناء الإحرام سواء فى الحج أو العمرة وفى حال حدوث ذلك يعتبر عقد الزواج باطلا.

كما يُمكنك أيضاً معرفة مزيد من المعلومات عن حقوق الزوجين في الإسلام حق الزوجة والزوج.

وهكذا نكون وفرنا لكم معلومات عن شروط صحة عقد الزواج عند المسلمين ومتى يكون عقد الزواج باطل.