زواج

الزواج المبكر 3 سلبيات للزواج من فتاة صغيرة

الزواج المبكر 3 سلبيات للزواج من فتاة صغيرة. يعتبر الزواج المبكر واحداً من أخطر أنواع الزواج، والذي يقوم به الكثير من الأشخاص وخاصة في المجتمعات النامية التي لا تتمتع بالكثير من الموارد سواء الطبيعية أو البشرية. ويطلق الكثير من المتخصصين على هذا النوع من الزواج اسم زواج الأطفال، وفى هذه المقالة عبر زواج مجانى سوف نسلط الضوء على ظاهرة الزواج من فتاة صغيرة او مايعرف الزواج المبكر.

الزواج المبكر

تعتبر محدودية التعليم أو عدم توافر فرص التعليم في أي مجتمع من المجتمعات من الأسباب المباشرة وراء انتشار مشكلة الزواج المبكر، حيث يؤدي ذلك الأمر إلى عدم تفكير اهالى هؤلاء الأطفال سوى بتزويجهن للخلاص من المسؤولية الواقعة على عاتق الاسرة الفقيرة. وبالتالى تتزوجن هؤلاء الفتيات وهن لازلن فى سن صغيرة جدا، وتنجبن الكثير من الأطفال.

كما يعتبر ضعف الالتزام بضوابط القانون من العوامل المؤثرة في انتشار ظاهرة الزواج المبكر أيضا، حيث لا يعرف الكثير من الأهالي العواقب الشديدة التي يفرضها القانون على هؤلاء الأشخاص من دفع غرامة مالية كبيرة، والحبس كعقوبة لعدد كبير من السنوات أيضاً.

اسباب الزواج المبكر

هناك العديد من العوامل التى تؤدى الى انتشار ظاهرة الزواج من فتاة صغيرة او الزواج المبكر، ومن ابرز هذه الاسباب ما يلى:

  • تعد من اول اسباب انتشار ظاهرة الزواج من فتاة صغيرة ان لا يثق الكثير من الأهالي في عدد كبير جدا من المجتمعات النامية أو العربية بالقانون والعواقب الشديدة التي يفرضها على من يرتكبون تلك الجريمة.
  • حيث يؤمن هؤلاء الأشخاص أو الأهالي بأن العادات والتقاليد السائدة في المجتمع الذي يعيشوا فيه أقوى من ذلك القانون.
  • كما يعتبر الوضع المادي أو الوضع الاقتصادي للأسرة من العوامل المباشرة والتي تؤدي بشكل واضح إلى انتشار ظاهرة الزواج في سن المراهقة.
  • حيث أثبتت الكثير من الدراسات أن الأسر الفقيرة من أكثر الأسر تعرضا لظاهرة الزواج في سن المراهقة.
  • ويرى الكثير من الأشخاص أن المهر المقدم من قبل الزوج ما هو إلا مساعدة مادية كبيرة تساعد في تلبية احتياجات الأسرة المختلفة

ولذلك يلجأ هؤلاء الأشخاص إلى فكرة الزواج فى سن صغير حتى يحصلوا من خلاله على بعض الأموال التي يمكنها أن تحل مشكلة من المشاكل الكثيرة التي تعاني منها هذه الأسر الفقيرة.

ونتيجة الى ذلك يعتقد عدد كبير جدا من الأسر الفقيرة أن الزواج في سن المراهقة لابنه من البنات الموجودة في تلك الأسرة يقلل من النفقة الشهرية لهذه الأسرة. حيث يقل الطعام الذي يتم إعداده بشكل يومي وبالتالي يمكن التخلص من مشكلة الكسوة أو الملابس وغيرها الكثير من النفقات الأخرى.

وبناء عليه تقوم أسرة العروس بدفع المهر لأسرة العريس في عدد من دول العالم المختلفة، ولذلك يميل أصحاب هذه الأسر إلى الزواج فى سن صغير حتى يتخلصوا من ابنتهن في وقت مبكر وهى لاتزال صغيرة. ومن ثم دفع مبلغ بسيط نسبيا ويتوافق مع قدراتهم المادية.

تعتبر نظرة المجتمع للفتاة من الأسباب الواضحة والمباشرة وراء فكرة الزواج من فتاة صغيرة او الزواج فى سن صغير، حيث ينظر الكثير من المجتمعات إلي الفتاة أو الابنة التي تصل إلى سن أو مرحلة الحيض بأنها امرأة ويجب أن تتزوج في الحال.

بالإضافة الى ما سبق أدى انتشار الجريمة والعنف ضد المراه في الكثير من المجتمعات إلي زيادة الرغبة عند الأهالي في تزويج بناتهم في سن باكر جداً. حيث يرى الأب أو ولي الأمر أن الزواج في سن المراهقة هو الحل المثالي للتخلص من المضايقات التي تحدث لابنته عند وجودها في الشارع أو في الطرق العامة.

كما نرشح لك معرفة مزيد من التفاصيل عن تفسير حلم الزواج في المنام للعزباء والمتزوجة والرجل.

سلبيات الزواج المبكر للفتاة

تتعدد وتتنوع الآثار السلبية المؤلمة التي تحدث للبنت عند تعرضها لمشكلة الزواج فى سن صغير، والتى منها على سبيل المثال:

وتعد من اول سلبيات الزواج من فتاة صغيرة ان الكثير من الفتيات تعانى في مجتمعنا اليوم من عدد كبير من الأمراض الصحية والنفسية أيضا، ويعتبر الخوف والهلع الشديد الواضح من أكثر هذه المشاكل. ولذلك لابد من الانتظار للوقت المناسب حتى يمكن تزويج هذه الفتاة.

كما تعاني العديد من الفتيات أيضا من مشكلة واضحة جدا وهي صعوبة التعامل مع الطفل الذي تنجبه، حيث لا تستطيع تلك الفتاة أو الابنة من إقامة علاقة عاطفية أو علاقة قائمة على الأمومة بينها وبين طفلها. ويحدث ذلك الأمر نتيجة صغر سنها وعدم قدرتها على التعامل مع هذا الطفل.

أوضح لكم هذا المقال الأسباب المباشرة والمختلفة التي أدت إلى انتشار ظاهرة أو مشكلة الزواج من فتاة صغيرة او مايعرف بظاهرة الزواج في سن المراهقة في الكثير من المجتمعات. كما أوضحنا لك أيضا عدد من الآثار السلبية التي تتعرض لها هذه الابنة نتيجة زواجها المبكر وهى لا تزال فى سن صغيرة.