7 شروط لإكمال صحة عقد الزواج

صحة عقد الزواج له العديد من الشروط التى لا يمكن اهمالها، حيث يعتبر عقد الزواج من الأوراق الهامة جدا والتي لابد من توافرها حيث يثبت هذا العقد صحة الزواج بين كلا من الزوج والزوجة أيضا، ويعمل هذا العقد على إثبات الكثير من الأمور الهامة والواجب اتباعها بين كلا من الرجل والمرأة، ويعتبر هذا العقد شرط أساسي وضروري اتفق عليه جميع العلماء وفقهاء الدين لإثبات صحة الزواج الشرعي أو الزواج الرسمي المعلن، وفى هذه المقالة عبر شبكة زواج مجانى سوف نتكلم عن شروط صحة عقد الزواج.

صحة عقد الزواج

هناك عدد من الشروط الواجب توفرها في عقد الزواج الشرعي أو الرسمي، حيث توضح هذه الشروط الهامة والضرورية جدا صحة عقد الزواج ومن ثم يمكن الأخذ به في التعاملات الحكومية المختلفة وغيرها من التعاملات، ومن ابرز هذه الشروط ما يلى:

يعتبر تعيين الزوج والزوجة من الشروط الهامة جدا والتي لا يمكن الاستغناء عنها في عقد الزواج أو في عقد القرآن، ويقصد بتعيين كلاً من الزوج والزوجة هو ذكر اسم كلا منها كاملاً، حيث يكتب في هذا العقد اسم الزوج واسم الزوجة بطريقة كاملة بحيث لا ينقص منه أي اسم، ويقوم المأذون أو الشيخ في ذلك الأمر زوجتك ابنتي فلانة بنت فلان إلى ويذكر اسم الزوج بعد ذلك، وهذا يعتبر من اولى شروط صحة عقد الزواج.

وبعد ذلك يقوم المأذون أو الشيخ بذكر اللقب الذي يتميز به الزوج أو الزوجة بحيث لا يشترك أحد من أخوات الزوج أو الزوجة في هذا اللقب، ولا يكتب هذا اللقب أيضا في العقد الرسمي أو الشرعي ولكن يذكره الشيخ أو المأذون فقط عند كتابة هذا العقد وبحضور كلا من الزوجين وبحضور الأهل أيضا، ويعتبر لقلب الابن الاكبر أو الابنة الصغرى من هذه الألقاب والتي يستخدمها عدد كبير جدا وضخم من الشيوخن وتعد هذه الخطوة ضرورية جدا من اجل صحة عقد الزواج.

يعتبر رضا أو موافقة كلاً من الزوج والزوجة من الشروط الهامة جدا والتي بدونها لا يمكن كتابة هذا العقد، وبدونها لا يمكن اثبات صحة عقد الزواج، ويعتبر رضا كلا من الزوج والزوجة من العلامات التي توضح موافقة كلا منهما على هذا الزواج الشرعي والحلال أيضا، وتوضح هذه الموافقة أن كلا من الزوج والزوجة أيضا غير مكرهين أو مرغمين على هذا الزواج ومن ثم فهو حلال وشرعي أمام الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، ومن ثم يمكن الأخذ به.

كما يعتبر حضور ولي امر المرأة أو الزوجة من الشروط الأساسية في كتابة عقد القرآن أيضا، وأوضح رسول الله صلى الله عليه وسلم أهمية هذا الأمر عندما ذكر في الحديث النبوي الشريف أنه لا نكاح بدون ولي، ولذلك لا يمكن كتابة عقد قرآن أو زواج إلا عندما تحضر الزوجة ولي أمرها أو وكيلها ليكون وكيلها في هذا العقد الرسمي والشرعي، ويعتبر هذا الحضور من العلامات التي تثبت صحة هذا العقد وتجعله عقدا رسميا وشرعيا أمام الله سبحانه وتعالى وأمام رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم أيضا.

إعرف أيضا مزيد من التفاصيل عن شروط عقد الزواج عند المسلمين ومتى يكون عقد الزواج باطل

شروط كتابة عقد الزواج الشرعى

1- توفر الشهود.
2- توفر الولى.
3- توفر المهر.
4- العلنية.

وفيما يلى سوف نوضح النقاط السابقة بالتفصيل:

يعتبر وجود الشهود من الأمور الهامة جدا ومن الشروط الأساسية والرئيسية في كتابة عقد الزواج أيضا من اجل اثبات صحة عقد الزواج، ويعتبر من الضروري أن يتوافر شاهدان اثنان على هذا العقد الرسمي أو الشرعي، ويقوم كل شاهدا منهما بالإمضاء على هذا العقد، ويؤدي عدم وجود شاهدا منهما إلى ابطال صحة هذا العقد ومن ثم لا يمكن الأخذ به في التعاملات المختلفة التي لابد من القيام بها في الأمور المختلفة.

يعتبر من الضروري جدا والمهم أن لا يوجد ما يمنع هذا الزواج أو كتابة هذا العقد الشرعي لكلا من الزوج والزوجة أيضا، أي لابد من أن لا تتزوج المرأة وهي في شهور العدة الخاصة بها، أو لا يتزوج الرجل من اخت زوجته وهي على زمنه، أي لابد من توافر كافة الشروط حتى يتم كتابة هذا العقد بطريقة شرعية.

وتعتبر الولاية من الامور الهامة جدا من اجل صحة عقد الزواج، وتعنى ضرورة توافر ولي الأمر الخاص بهذه المرأة أو الفتاة، ويعتبر هذا الأمر ضروري جدا عند كتابة عقد الزواج الشرعى بشكل رسمى.

وندعوكم الى قراءة موضوع مفيد عن زواج المسلمين وحقوق الزوجين في الإسلام

أوضحنا لكم من خلال هذا المقال شروط صحة عقد الزواج، موضحين ايضا عدد من الشروط الهامة جدا والواجب توافرها في العقد الرسمي أو في عقد الزواج، ويعتبر توافر الشهود وولي الأمر من الأشخاص الواجب تواجدهم عند كتابة هذا العقد الذي يدل على رضا الله سبحانه وتعالى ورضا رسول الله صلى الله عليه وسلم أيضا.

زر الذهاب إلى الأعلى